سفارش تبلیغ
طراحی وب هاست ایران

حکایة عربیة

پنج شنبه 92/3/16 12:0 عصر| | نظر

الأسـد والخنزیـر  
 
لما حاصر أبو جعفر المنصورُ ابنَ هبیرة، قال:‏ ‏ إن ابن هبیرة یُخَنْدِقُ على نفسه مثل النساء! ‏ ‏ فبلغ ذلک ابن هبیرة، فأرسل إلى المنصور:‏ ‏ "أنت القائلُ کذا وکذا؟ فاخرج إلیّ لتبارزنی حتى ترى."‏ ‏ فکتب إلیه المنصور:‏ ‏ "ما أجد لی ولک مثلاً فی ذلک إلا کأسد لقى خنزیراً، فقال له الخنزیر:‏ ‏ بارِزْنی!‏ ‏ فقال الأسد: ما أنت لی بکفء، فإن نالنی منک سوء کان ذلک عاراً علیّ وإن قتلتُک قَتَلْتُ خنزیراً فلم أحصل على حَمْد ولا فی قتلی لک فخر.‏ ‏ فقال له الخنزیر: ‏ ‏ إن لم تبارزنی لأعَرِّفَنَّ السباعَ أنک جَبُنْتَ عنی.‏ ‏ فقال الأسد: ‏ ‏ احتمالُ عارِ کَذِبِک أیسرُ من تلویث راحتی بدمک. ‏

 
من کتاب "حیاة الحیوان الکبرى" للدمیری
. ‏


پیوند‌ها

Online User